مواقع وخدمات

تعرف على منصة باز baaz العربية للتواصل الإجتماعي

إنتشرت مجموعة من منصات التواصل الإجتماعي العربية منها والعالمية، لكن استطاعت إحدى المنصات العربية أن تشق طريقها وتجد لنفسها مكانا مع الشبكات الاجتماعية العالمية.
وهذه المنصة هي منصة باز baaz للتواصل الإجتماعي.

 لماذا تم إطلاق اسم Baaz على المنصة ؟

الاسم مشتق من كلمة طائر الباز وهو طير جارح يعرف بحدة بصره من ارتفاعات شاهقة.
وبالمثل، فإن منصة باز توفر للمستخدمين القدرة على رؤية للعالم بشكل أوسع ومن الأعلى وتصفح المواضيع والأخبار المتداولة بوضوح بعد ازالة الشوائب منها، من اخبار مفبركة واعلانات ومحتوى مضلل.

فكرة منصة باز Baaz وتاريخ إطلاقه

طورت فكرة منصة باز من قبل مجموعة من الشباب الطموح ممن لديهم الرغبة باحداث تغيير في خدمات مواقع التواصل الاجتماعي في المناطق الأقل حظا.
مع التركيز بشكل خاص على متطلبات المستخدمين الخاصة في هذه المناطق والتي نادراً ما تلتفت لها الشركات الكبيرة.
وتم اطلاق النسخة التجريبية من باز في عام 2017.
ومقر الشركة الرئيسي في سان فرانسيسكو، الولايات المتحدة الأمريكية، ويتم التعاون مع عدد من المؤثرين في العديد من البلدان مثل الولايات المتحدة، مصر والعراق وفلسطين والكويت وقطر والمملكة العربية السعودية والمغرب وتونس.

الأهداف من إطلاق منصة باز Baaz

تهدف منصة باز إلى إعطاء الفرصة للمستخدمين في المناطق الأقل حظا وتمكينهم من طرح مشاكلهم وآرائهم والتي في كثير من الاحيان يتم تجاهلها أو تهميشها او حتى حذفها في منصات التواصل الاجتماعي الأخرى.

و يزود باز مستخدميه بالمعلومات و الاخبار ذات قيمة دون “الضوضاء الترويجية” المنتشرة في المنصات الأخرى
إذ يحتوي باز على نظام خاص يعمل على تحديد وحذف المشاركات والرسائل الغير مرغوب بها (SPAM) حتى يستمتع المستخدم بالمحتوى الأصلي دون أي تشويش.

وقد ضع باز العديد من الأنظمة والآليات  للتعرف وازالة المحتوى المفبرك والاخبار الكاذبة المنتشرة في منصات التواصل الاجتماعي والتي تهدف الى خداع المستخدم.

في باز يجب أن تكون جميع حسابات المستخدمين أصلية، ولا يسمح بتسجيل أي حساب وهمي
لذلك طور فريق العمل الخاص بمنصة باز أنظمة وآليات متخصصة للتعرف على الحسابات الوهمية أو التي تنتحل هوية أشخاص آخرين أو تنتهك بنود الخدمة وايقافها.

العقبات التي قابلت إطلاق منصة باز

تتنافس المنصة في سوق مزدحمة جداً مع العديد من شبكات التواصل الاجتماعي الموجودة حالياً، لذلك قد يكون خلق الوعي لدى المستخدم الذي بحاجة لمنصة جديدة تهدف لتحقيق الأهداف المذكورة أعلاه يعتبر التحدي التجاري الأكبر لدى فريق باز.

كما هو الحال في جميع الشركات الناشئة في هذا المجال، تواجهنا صعوبة دائمة في تأمين الموارد المالية والبشرية التي يتطلبها المشروع.

أما من جهة تقنية، فيُعتبر تطوير معالج اللغة الطبيعية (NLP) للغة العربية تحدياً، بالإضافة الى التقنيات الأخرى التي يستخدمها باز لمحاربة الحسابات والأخبار الوهمية هو التحدي التقني الاكبر في باز.

فكرة المنصة، والخدمات التي تقدمها للمستخدمين


توفر المنصة العديد من الخدمات اعتمادًا على تكنولوجيا متطورة،  وفي ما يلي أهم مزاياها:

1- “باز” خدمة تواصل اجتماعي مستقلة بحيث توفر للمستخدمين المزايا الأساسية التي توفرها المنصات الأخرى مثل تكوين الصداقات
وإرسال المشاركات، والتعليق على المشاركات، والإعجاب، وإعادة إرسال المشاركات وغيرها من مزايا أي تطبيق تواصل اجتماعي آخر.

2- يوفر “باز” إمكانية ربط حساباتك في فيسبوك وتوتير ويوتيوب في شاشته الرئيسيّة والتي أطلق عليها اسم بازلاين (baazline)
بحيث تستطيع تصفح كل المنشورات من هذه الحسابات والتفاعل معها من خلال شاشة واحدة، كما يتيح باز الربط مع اكثر من 150 خدمة RSS مختلفة مثل daily motion و goodread و WordPress وغيرها.

3- إمكانية الربط المذكورة أعلاه توفر للمستخدم النشر من “باز” إلى حساباته في فيسبوك وتوتير من مكان واحد، أيضا تتيح للمستخدم إمكانية نشر ( share ) المشاركات من أي حساب إلى أي حساب آخر بكل سهولة ومن مكان واحد.

4- يحتوى باز على ميزة تحليل المحتوى بحيث يقوم باستخراج الكلمات المفتاحية الموجودة في أي منشور أضيف إلى “باز”
سواء المنشورات التي تم نشرها مباشرة في “باز” أو تلك التي أضيفت إلى “باز” عن طريق ربط حسابات خارجية.
بعد استخراج الكلمات المفتاحية، يقوم “باز” بتجميع المنشورات التي تحتوي نفس الكلمات المفتاحية ويجمعها في مواضيع متشابهة. أطلق على هذه الخدمة اسم الأخبار المتداولة.
هذه الميزة توفر للمستخدم وسيلة سهلة لمعرفة الأخبار المتداولة حسب التصنيف ( سياسة، رياضة، اقتصاد) وحسب البلد، يدعم باز جميع البلاد العربية بالإضافة إلى الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا.

5- في خدمة الأخبار المتداولة يستطيع المستخدم الضغط على وصلة متابعة الخبر (follow) بحيث يستلم المستخدم تنبيه في كل مرة يتم إضافة أي تحديث للخبر المتابع وهو ما سيبقيه على اطلاع بآخِر المُستجدات حول الخبر
كما يستطيع المستخدم الضغط على وصلة الإحصاءات لمعرفة البلدان التي نشرت منها المشاركات التي يحتويها الخبر.

6- يحتوي “باز” على خدمة محادثات (messaging) بحيث يستطيع المستخدم إجراء محادثات فردية أو من خلال مجموعات دردشة مع أصدقاءِه في “باز”.
كما يستطيع المستخدم إرسال أي من منشوراته أو المنشورات التي تم تجميعها من حساباته الخارجية في أي محادثة.

7- يدعم باز اللغة العربية والإنجليزية ويمكن تنصيبه بحيث تكون جميع صفحاته معربة بحسب رغبة المستخدم.

8- طُور “باز” باستخدام أحدث التقنيات مع مراعاة لأفضل درجات الحماية والخصوصية الشخصية. حاليا تقنيات الأمان والحماية المستخدمة في “باز” مشابه لحد كبير لما تستخدمه خدمة “سكايب”.
كما أن فريق العمل في باز مستمر بالعمل على تطوير تقنيات الحماية المستخدمة وترقيتها للأفضل دائما.

عدد مستخدمي المنصة والخطة الموضوعة لزيادة عدد المستخدمين

يوجد في منصة باز مئات الآلاف من المستخدمين رغم أن المنصة في النسخة التجريبية بعد.
وتعمل باز في كل من الولايات المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لخلق الوعي حول خدماتها وجذب أكبر عدد من المستخدمين معتمدة على خطة تسويقية تنطلق من الأهداف المذكورة أعلاه.
وتعمل على استقطاب المستخدمين الجدد سواء افراد و مؤثرين ومؤسسات بشكل مباشر ومن خلال قنوات مختلفة في مواقع التواصل الاجتماعي.

هل هناك أي مكاتب في أي دولة اخرى أم أن المكتب الرسمي في الأردن فقط؟

مقر الشركة الرئيسي في سان فرانسيسكو، الولايات المتحدة الأمريكية، ويوجد لباز مكاتب إقليمية في الأردن وأوكرانيا. بالاضافة لذلك، فإننا نتعاون مع عدد من المؤثرين في العديد من البلدان مثل الولايات المتحدة، مصر والعراق وفلسطين والكويت وقطر والمملكة العربية السعودية والمغرب وتونس.

الخطط المستقبلية لمنصة باز Baaz وبماذا يحلم مؤسسيه؟

يطمح باز ليصبح منصة التواصل الاجتماعي الاولى في الوطن العربي.
وعالميا يطمح باز أن يكون مصدر أساسي لاستكشاف الأخبار المتداولة بعيدا عن تأثير الحسابات الوهمية والمفبركة.


من أجل زيارة موقع منصة بازBaaz إضغط هنا :

ومن أجل تحميل التطبيق الخاص بالأندرويد إضغط هنا :

ومن أجل تحميل التطبيق الخاص بالأ أو إس إضغط هنا :

وهكذا نكون قد تعرفنا على منصة باز Baaz العربية للتواصل الإجتماعي
لاتقرأ وترحل. ضع بصمتك معنا، وشاركنا برأيك.

الوسوم

أنس بوغداد

مدون ومصمم مغربي عمره 28 سنة، متخصص في مجال التصميم والجرافيك، مهتم بكل ما هو جديد في عالم التقنيات و الأنترنت، طموحه مساعدة الأخرين في الوصول إلى المعلومة بأسهل طريقة ممكنة

اترك تعليق

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  الاشتراك  
نبّهني عن
إغلاق
إغلاق