عالم الإنترنت

فيس بوك يحجب عبارة ” السلام عليكم و رحمة الله و بركاته “

تفاجأ مستخدمو موقع وتطبيقات فيس بوك اليوم بحجبه لتحية الإسلام وهي عبارة :” السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ” مع ملاحظة المسافة التي تفصل بين كل من حرفي “الواو” والكلمة التي تليهما.

ولدى محاولة المستخدم نشر منشور جديد على موقع فيس بوك تظهر له رسالة تمنعه من النشر مفادها بأن أنظمة الأمان والحماية لدى فيس بوك ترى بأن هذا المحتوى يتم استخدامه مراراً وتكراراً من قبل العديد من الأشخاص، وبالتالي ربما يكون محتوى إزعاجي أو ضار، ولذلك قامت بحجبه.
ولدى كتابة عبارة ” السلام عليكم و رحمة الله و بركاته  ” في ماسنجر فيس بوك أو عبر تطبيق الرسائل على الموقع تظهر رسالة للمرسل مفادها أن “قد تم حذف هذه الرسالة لأنها تحتوي على محتوى محجوب أو ضار”.

IMG_20-598x337

وأجرت المجلة العربية للأخبار التقنية العديد من التجارب للتأكد من صحة المعلومة، وتبين أن فيس بوك بالفعل تحجب هذه العبارة كما هي مكتوبة نصاً: السلام عليكم و رحمة الله و بركاته“، وهذا الأمر ينطبق على كل من متصفحات الويب وتطبيقات المسنجر ولنظامي أندرويد وآي أو إس.

ويرى البعض بأن هذه الخطوة غير مقصودة من إدارة فيس بوك وأنها على الأرجح خطأ سيتم التراجع عنه قريبا، إلا أن البعض الآخر ذهب إلى الجزم بأنها مقصودة بالفعل بسبب دوافع وصفوها بـ “السياسة” ومحاربة الإرهاب، لاسيما في ظل الأوضاع السياسية الراهنة والتوتر الذي تشهدها المنطقة بشكل عام.

يذكر أن فيس بوك لم تصدر أي بيان أو تعليق حول هذا الموضوع حتى لحظة كتابة هذا الخبر.

الوسوم

المشرف العام

مدون ومبرمج مغربي عمره 32 سنة، متخصص في تصميم المواقع والبرمجيات، مهتم بكل ما هو جديد في عالم التقنيات و الأنترنت، طموحه مساعدة الأخرين في الوصول إلى المعلومة بأسهل طريقة ممكنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

أضف تعليق

‫wpDiscuz
إغلاق