المراجعاتمراجعات الأفلام

مراجعة الحلقة الأولى من الموسم الثالث من مسلسل الأنمي Attack on Titan

السلام عليكم متابعينا الأوفياء اليوم يوف نقوم بمراجعة الحلقة الأولى من الموسم الثالث من مسلسل الأنمي Attack on Titan
ها نحن نستقبل الموسم الثالث من أنمي Attack on Titan والذي يظهر من خلال المانجا أن هذا الموسم سيفسر لنا الكثير من الألغاز التي لم نحصل لها على إجابة في الموسم الماضي
وأنه أيضا سيكون أكثر حماسة مما قبل وليس هذا فحسب بل أن الموسم الجديد من المفترض أنه سيتكون من 24 حلقة ليست 12 حلقة كما جرى في الموسم الماضي.

تحذير : هذه المراجعة تحتوي على كشف أحداث الحلقة

في البدية يجب أن نتذكر نهاية الموسم الثاني من الأنمي والذي إنتها بكشف مصدر العمالقة وأنه بشر في الأصل هناك من يستطع التحكم في تحوله وهناك أخرون لا يستطيعون ذلك

ولذلك بدأت فرقة القائد إيروين وصديقه ليفاي في السعي لمعرفة الأسرار التي لم يحصلو على إجابة لها بعد وهذا بالتأكيد ما سنحصل عليه خلال هذا الموسم.

الحلقة الأولى من الموسم الثالث تأتي بعنوان ” إشارة دخانية ”
وفي بداية الحلقة شعرنا بوجود فجوة زمنية بين أحداث هذا الموسم والموسم الماضي حيث شاهدنا إيرين في مرحلة عمرية مختلفة عما شاهدناه في الموسم الماضي
وهو يتذكر كلمات صديقه أرمين حول ما يوجد خلف الجدران وهو البحر وبدأ في التساؤل حول ما يوجد خلف هذا البحر أيضا.

ولكن سرعان ما عاد بنا الأنمي إلى الفترة الزمنية المتوقع سير أحداث هذا الموسم لنشاهد انضمام إيرين وأصدقائه إلى فرقة ليفاي بعدما تم القضاء على أعضاء فرقته في الموسم الماضي.
وتبدأ الفرقة في محاولة مساعدة إيرين لكي يتعلم قدرة التصلب والتي ستمكنه من إغلاق الفجوة التي تتواجد داخل شينشتا.

وبالطبع تم الإجابة على أحد أهم الأسئلة التي قمنا بطرحها خلال أحداث الموسم الماضي وهي حقيقة هيستوريا تلك الفتاة الصغيرة التي كانت تدعي كريستا
ومن خلال الحلقة اكتشفنا بالفعل أنها ابنة غير شرعية للورد ريس والذي بالطبع يملك الإجابات حول كيفية وصول العمالقة داخل الجدران وسر العمالقة كذلك
ولذلك كانت تعتبر هيستوريا عنصر هام في خطة ليفاي بجانب إيرين بالتأكيد لمعرفة ما تضمره الشرطة العسكرية وكبار المملكة للبشرية.

وبالفعل بدأت الشرطة العسكرية هجومها تجاه القائد إيروين وليفاي وأعضاء فرقته من أجل استعادة هيستوريا والقبض علي إيرين ورقة البشر الرابحة
ولكن يتمكن ليفاي وأعضاء فرقته من الهرب قبل أن يتم القبض عليهم من قبل أعضاء الشرطة العسكرية

لنكتشف لاحقاً بأنهم قد استعانوا بواحد من القتلة المأجورين الذي يعد الأخطر والذي قام سابقاً بقتل 100 شخص من الشرطة العسكرية وهو السفاح كيني الذي يظهر في نهاية الحلقة
جعلنا جميعاً نقفز من شدة الحماسة وبالأخص عندما بدأت تعزف الموسيقى التصويرية أثناء هذا المشهد أعطى لها نكهة غير تقليدية جعل الأدرينالين يتصاعد من كافة أنحاء جسدنا.

الرسوم بالحلقة من وجهة نظري كانت أفضل بكثير من المواسم السابقة سواء تصميم الشخصيات أو المناطق المحيطة كان جيد للغاية
ولكن في بعض المواقف شعرنا بأن الرسوم كانت بعيداً عن الأسلوب التقليدي الذي تقدم به الأعمال اليابانية فقد تم تقديمهم بأسلوب الـ CGI المنفر لبعض محبي الأعمال اليابانية.

الـ CGI هي إختصار لـ Computer-Generated Imagery
هي تقنية حاسوبية تتيح إنشاء رسومات رقمية بخيارات إبداعية تتخطى الحدود الواقعية لتبحر في عوالم افتراضية وبيئات تفاعلية وفضاءات مبتكرة لم تكن معروفة من قبل
ولا تزال هذه التقنية حتى اليوم في تطور مستمر ومتسارع لا يتوقف من الازدهار والابتكار.

نتمنى أن تكون هذه المراجعة قد نالت إعجابكم ولا تبخلوا علينا بأرائكم عن الحلقة.

تقيم الحلقة الأولى من الموسم الثالث لأنمي Attack on Titan

تقيم الحلقة - 9.5

9.5

مذهلة

الخلاصة : الحلقة الأولى استطاعت بالفعل أن تقدم بداية واعدة بشكل كبير لأحداث هذا الموسم، وفيما يبدوا وأننا بالفعل سنشاهد الإجابات التي لطالما تساءلنا حولها في المواسم الماضية، بالإضافة إلي بعض مشاهد القتال المميزة وشخصيات جديدة تظهر للمرة الأولي، فبالفعل يبدوا وأن لدينا موسم أكثر حماسة عن ذي قبل.

تقييم المستخدمون: 4.65 ( 1 أصوات)
بواسطة
Mohamd
المصدر
iGN
الوسوم

أنس بوغداد

مدون ومصمم مغربي عمره 28 سنة، متخصص في مجال التصميم والجرافيك، مهتم بكل ما هو جديد في عالم التقنيات و الأنترنت، طموحه مساعدة الأخرين في الوصول إلى المعلومة بأسهل طريقة ممكنة

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  الاشتراك  
نبّهني عن
إغلاق
إغلاق