المراجعاتمراجعات ألعاب الفيديو

مراجعة لعبة : HORIZON ZERO DAWN

أخيرا وصلنا الى اليوم الموعود، حيث تصدر مغامرة فريق جوريلا جيمز الجديدة، و اللعبة اللتي حصلت على لقب لعبة معرض E3 لعامين على التوالي في موقع ترو جيمنج. فريق جوريلا عودنا بشكل رئيسي على تقديم ألعاب من منظور الشخص الأول، ليخرج هذه المرة عن المعتاد في مغامرة شجاعة لتقديم لعبة RPG بعالم مفتوح صدمت الجميع عند كشفها لأول مرة. فل نتركم مع مراجعة لعبة : HORIZON ZERO DAWN

منذ اللحظات الأولى في اللعبة تشعر بوجود حس من العجلة والإلحاح، حيث تطرح مقدمة Horizon لغزاً كبيراً يرجوك لكي تحله. لقد أبقتني الأسئلة التي أثارتها بطلة الرواية Aloy والعالم المفتوح البدائي الذي تغزوه الآلة أتكهن طيلة الوقت: ماذا يوجد في قلب كل هذا؟ على الرغم من أن Horizon تعاني من بعض الحوارات المبتذلة في بعض الأحيان والتي تناقض ذكاءها، إلا أن الأفكار الأكثر اتساعاً، كطبيعة الخلق على سبيل المثال، هي طموحة بشكل ملفت.

ساعدتني شخصية Aloy على الاهتمام برحلتها على المستوى الشخصي. فهي شخصية ساحرة عند مشاهدتها أو اللعب بها، وخاصة مع أداء التمثيل الصوتي السلس لـ Ashly Burch (والتي تشتهر بأدائها دور شخصية Tiny Tina في Borderlands 2)، بسبب خفة الدم التي تتميز بها والتي تضفي طابعاً فريداً على شخصيتها البطولية ذات القلب الكبير، أحد إحدى اللحظات المفضلة لدي جاءت من ردود أفعال Aloy الساخرة مع شخصيات أخرى لم تفهم النكتة. وعلى الرغم من أنك تستطيع التحكم بعض الشيء بطريقة استجابتها للظروف لصالح الحوار، إلا أنها تبقى إلى حد كبير شخصية حسنة النية، والتي تتماشى تماماً مع قصة Horizon الأوسع.

آلات القتال

ما أن تخرج Aloy إلى العالم الكبير الواسع، يلحظ اللاعب مقدار المرونة الموجودة فيه. وآليات القتال في Horizon هي الميزة الأكثر جذباً في اللعبة وذلك بفضل التنوع الموجود بين 26 نوع فريد من الآلات الشبيهة بالحيوانات التي تجوب المساحات الشاسعة الكبيرة في المستقبل البعيد. تمتلك هذه الوحوش عدة نقاط ضعف يمكن كشفها باستخدام جهاز Focus الذي تمتلكه Aloy، والذي يعطي حواسك المزيد من القوة بشكل شبيه بـ Witcher، ويمكن للضرب على النقاط المختلفة أن يعطي نتائج مختلفة يمكن أن تغير نتيجة المعركة.

قم على سبيل المثال بإطلاق سهم مخترق على ’كيس البضائع‘ المنتفخ على ظهر الـBellowback العملاق الذي ينفث النار، وستتسبب بإحداث انفجار هائل. أو قم بإصابةGlinthawk الطائر الذي ينفث الجليد عبر تدمير الكيس المدرع على صدره لتقوم بتجميد الطائر بشكل مؤقت، أو أطلق على المدفع الموجود على ظهر Ravager الذي يشبه النمر والتقطه لتفجير Thunderjaw الذي يشبه T-Rex، الذي لاحظت للتو اقترابه من زاوية عينك أثناء انغماسك في المعركة. إنها أمور تخطف الأنفاس، ولن تحصل على أية جولات تدريبية تخبرك مسبقاً ما هي أفضل طريقة لمواجهة الوحوش، ما يجعل انتصاراتك تعطي شعوراً أكبر بالرضى والمكافأة.

وبعدما تعلمت كيفية القتال بكفاءة، جعتلني Horizon أشعر باستمرار كما لو أني محارب بارع من دون التضحية بذك الشعور الأساسي بأن كل معركة كبرى يمكن أن تؤدي بكل سهولة إلى موتي، ويعود الفضل في ذلك بشكل كبير إلى شراسة الآلات بحد ذاتها. وعلى الرغم من أنها تتنقل على طرقات محددة، إلا أنه حتى ’العاشبة‘ منها ستهاجمك بشكل فوري لحظة تلمحك، وستستمر بالبحث عنك حتى لو تمكنت من العثور على مكان للاختباء.

تتصرف هذه الوحوش الآلية عند الهجوم بغريزة حيوانية أصلية. حيث ستضرب الـSnapmaws الشبيهة بالتماسيح على سبيل المثال ذيلها بعنف وتقذف الجليد من أفواهها، في حين ستقوم الـ Ravagers الشبيهة بالنمر بالهجوم عليك بسرعة فائقة لتصطدم بك بأقصى قوة عند اقترابها. ويتطلب تفادي هجماتها استخدام حركة التدحرج بشكل مستمر، وفي نفس الوقت استخدام نظام الصنع السريع لبناء الذخيرة خصيصاً لمواجهة هذا التهديد.

فيما يخص Aloy، فإن ترسانتها تتألف إلى حد كبير من أسلحة ’بدائية‘. إن استخدام أقواسها وسهامها القابلة للترقية، وهي سلاحك الأساسي، أمر رائع وذلك بفضل مهارة الـ Concentration (التركيز) لديها والتي تقوم بإبطاء الوقت لتتيح لها التصويب بدقة. كما لديها القدرة على الوصول إلى مجموعة من الأجهزة الأكثر تفصيلاً مثل الـ Ropecaster، والذي يطلق حبالاً لشل حركة الأعداء، أو الـ Tripcaster، وهو سلاح يقوم بصنع أفخاخ متفجرة على مسافة معينة. وعلى الرغم من أن هذه الأسلحة الأكثر إبداعاً تبدو رائعة من الناحية النظرية، إلا أنها عند الاستخدام بطيئة لدرجة مزعجة عند مواجهة تهديدات متعددة، ووجدت أن الآلات الأكثر تحدياً كانت سريعة وقوية للغاية لدرجة لا يمكن استخدامها بطريقة فعالة.

بالطبع هذا لا يعني أن Horizon تشجعك على التجول بشكل أعمى في كل معركة وتبدأ بإطلاق النار. فالعديد من الآلات تتجول كقطعان، وترافق الوحوش الأكبر حجماً آلات حارسة تشبه ديناصورات الفيلوسيرابتور والتي تدعى الـ Watchers، لذا إذا لم تكن حريصاً بما يكفي يمكن أن يتفوقوا عليك بالعدد ويلتهمونك خلال ثواني معدودة. ولمواجهة ذلك، هناك مسار صامت عموماً يمكنك اتخاذه: يعطيك الاختباء في أحراج من الأعشاب الحمراء واجتذاب الآلات فرصة للقتل بأسلوب التخفي، وإذا تم كشفك لسبب ما، تصبح مهارة الـ Concentration لدى Aloy ضرورية جداً لمساعدتك على تصويب السهم بدقة على عين الـ Watcher قبل أن تهرب بسرعة. من المؤسف أن اجتذاب آلات محددة بعيداً عن قطعانها يستهلك الكثير من الوقت، وغالباً ما تتطور عمليات مطاردة بسيطة لحيوان واحد إلى معارك ضخمة ضد أنواع مختلفة.

لكن من ناحية أخرى، ليس على Aloy القيام بكل العمل وحدها، حيث أنها ستكتشف كيفية الهيمنة على عقول الآلات أثناء استكشاف عالمها (لن أخبركم كيف تفعل ذلك حتى لا أفسد عليكم مفاجأة رائعة). تحمل الهيمنة على عقول الآلات مؤثرات مختلفة وذلك بناءً على الآلة نفسها، فعلى سبيل المثال تصبح بعضها سهلة الانقياد ويمكن امتطاؤها، في حين سيقاتل بعضها الآخر بدلاً عنك ويقتل آلات من جنسه الخاص. وعندما تقوم بترقية شجرة المهارات، يمكن أن تستمر بالهيمنة على عقولها لفترة أطول، ما يتيح لك بناء جيش صغير من المواليين المخلصين والمتوحشين. ولن تجد شعوراً أروع من الاختباء في مكان آمن ومشاهدتها تعيث الفوضى في ساحة المعركة.

العالم الواسع الكبير

أنت لن تقوم بمقاتلة الآلات فحسب في Horizon. حيث أن هناك أهداف بشرية أيضاً، على الرغم من أنهم ليسوا بنفس روعة نظرائهم الميكانيكيين، فالعديد منهم يقطن في مخيمات قطاع الطرق المنتشرة عبر هذ العالم المفتوح الهائل. وعلى الرغم من أن لديك كامل الحرية للقضاء عليهم كما تشاء، إلا أني وجدت أن الطريقة المثلى هي في التسلل عبر الأعشاب الطويلة والقضاء على تلك الشخصيات التي يحركها الذكاء الاصطناعي والمدججة بالسلاح واحدة تلو الأخرى. ويعطي هذا الأسلوب شعوراً كبيراً بالرضى، باستثناء الحقيقة المزعجة بأنك لا تستطيع، بشكل مشابه لنصف ألعاب التخفي مثل Uncharted 4 أو Watch Dogs 2، أن تقوم بإخفاء الجثث. إنه تصميم مزعج جداً عندما تشعر شخصية غير قابلة للعب بالاستياء الشديد عندما ترى جثة ملقاة على الأرض مع سهم يخرج من صدرها على بعد كيلومتر.

يعد القضاء على هذه المخيمات أحد المهمات الجانبية العديدة العرضية المنتشرة عبر لعبة Horizon، وتشكل تغييراً يتضمن أيضاً الحفر في خنادق قديمة بحثاً عن أدلة من الماضي، أو تعقب الآلات عبر أراض مخصصة للصيد، والتسلق إلى أعلى الـ Tallneck لفتح مساحات إضافية من الخارطة. لا يقدم هذا شيئاً لم نشهده من قبل في ألعاب أخرى شبيهة، حيث أن الـ Tallneck على سبيل المثال يشبه برج Far Cry يسير، لكن بفضل الوعد بنقاط الخبرة والغنائم التي يمكن استبدالها بالعملة لشراء أسلحة أفضل، يصبح الأمر مسبباً للإدمان.

وعلاوة على ذلك، فإن مشاهد ما بعد-بعد نهاية العالم في Horizon بحد ذاتها جميلة ومرعبة في آن، لذا فإن التنقل عبرها بحثاً عن أشياء للقيام بها بين المهمات الرئيسية هو أمر مجزي بحد ذاته. حيث تم تصوير الآفاق الثلجية والغابات الخريفية والصحارى الشاسعة بشكل مذهل، على الرغم من أنها تصل إلى سرعة 30 إطار في الثانية كحد أقصى. (وهذا ينطبق أيضاً على نسخة PlayStation 4 Pro، في حين أنها تعمل بدقة4K مذهلة). وتشكل قمم الجبال المتجمدة و البقايا المتكلسة لناطحة سحاب رحلة قصيرة ممتعة وغريبة، وتصبح تدريجياً أكثر إثارة للأعصاب مع الأهوال التي تختبئ في عالم Horizon الشرس. أحد أكثر اللحظات إثارة التي شهدتها أثناء لعبي كانت عندما تعرضت للضياع في بدايات اللعبة واقتربت كثيراً من حافة مياه، وسرت عن طريق الخطأ على ذيل Snapmaw عملاق نصف مغمور قبل أن أركض مسرعاً إلى بر الأمان وقلبي ينبض بسرعة. إن التعرض للقتل في Horizon لا يعاقب اللاعب على غرارDark Souls، لكن تهديد التعرض للموت في المناطق التي تقع بين نقاط الحفظ الموزعة ’نيران المخيم‘، يعرضك لخطر خسارة بعض من تقدمك.

وتتحرك Aloy حول العالم بسلاسة شبيهة بتلك الموجودة في Uncharted. حيث قامت شركة Guerrilla المطورة بعمل ممتاز في جعل حركاتها الأساسية، مثل التسلق والتدحرج وهبوط المنحدرات، شديدة السلاسة والاستجابة. وعلى الرغم من أنني لاحظت بعض الاهتزازات العرضية في الصورة، إلا أن رسومات Horizon تواكب حركةAloy، ولم ألحظ أية مشاكل تقنية كبيرة في هذا العالم المفتوح الهائل.

العنصر البشري

تشكل المستوطنات والمعسكرت حضارة بالية. حيث تراجع البشر في هذا العالم إلى الحالة القبلية، وتمتلك كل قبيلة هويتها الخاصة التي شكلتها انتصاراتها ومظالمها التاريخية ونظرياتها المختلفة حول طبيعة وجودها الغريب، مجردة من الحس التاريخي الحقيقي. بذلت شركة Guerrilla جهداً كبيراً في بناء عالم مغري هنا، وقد أمضيت وقتاً طويلاً أقوم بالتجول فحسب حول المستوطنات والاستماع إلى الشيوخ وهم يروون قصصاً مفصلة حول الآلهة للأطفال أو أبحث عن قصص انتقام بين الحشود.

وهذه هي المستوطنات التي ستحصل فيها على مهماتك، سواء المهمات الأساسية العاجلة وذات المخاطر الكبيرة، أو المهمات الجانبية التي تظهر على شكل علامات تعجب صغيرة على خارطتك. وفي حين أن المهمات الجانبية تأخذ وقتاً طويلاً مثل المهمات الرئيسية، إلا أنها سرعان ما تندرج تحت نمط مهمات إحضار الأغرض الاعتيادية: اذهب واعثر على ذاك الشيء، اقتل بعض الأشياء، وعد أدراجك واحصل على المكافأة. وعلى الرغم من أنها تعطيك عذراً ممتازاً لتدمير المزيد من الآلات، بالإضافة إلى القصة الآسرة في بعض الأحيان، إلا أني كنت أتمنى لو أنها قدمت المزيد من الأصالة لمنعها من الاندماج تحت تصنيف واحد، ومكافآت أفضل عند الانتهاء، حيث لا تعود نقاط الخبرة مهمة إلى جانب البحث عن تعديلات سلاح مفيدة ونادرة إلى درجة الإحباط. لكن المهمات الرئيسية من ناحية أخرى تنسج بذكاء سياسات يومنا الحالي داخل سعي لحل أسرار العالم القديم. وجدت نفسي أقوم بالتبديل بين مطاردة أشباح الماضي في المخابئ العميقة والمهجورة للتكنولوجيا الضائعة وبين حل جريمة قتل زعيم قبلي باستخدام قدرة التركيز لتعقب بقع الدماء وملاحقة الأدلة قبل مواجهة قبيلة في معركة حامية الوطيس. تشجعك Horizon على ملاحقة قصتك الخاصة بك، لكن أيضاً على مساعدة الآخرين قليلاً أثناء ذلك. إن الكشف النهائي، قبل الخاتمة المحمومة والمثيرة للغاية، ذكي جداً ويشكل خاتمة مرضية لرحلتك الطويلة.

  • المصدر: iGN
  • صاحب المقال : LUCY O’BRIEN
  • ترجمة المقال : ديما مهنا

تقيم لعبة : HORIZON ZERO DAWN

القصة - 10
أسلوب اللعب - 10
المؤثرات الرسومية - 10
المؤثرات الصوتية - 10
حجم الخريطة وتنوعها - 10
الذكاء الاصطناعى - 9

9.8

عظيمة

الخلاصة تجمع Horizon Zero Dawn عبر عالمها المفتوح الشاسع والجميل العديد من الأجزاء المتحركة بسلاسة وإتقان. وتوفر المعارك فيها شعوراً كبيراً من الرضى وذلك بفضل التصميم والسلوك المتنوع للمخلوقات الآلية التي تجوب أراضيها، والتي يحتاج القضاء على كل واحدة منها إلى الكثير من التخطيط والتأني. وعلى الرغم من أن المهمات الجانبية كان يمكن أن تكون أكثر إبداعاً، إلا أن المهمات الرئيسية آسرة بقضل لغز مركزي قادني عميقاً داخل جحر أرنب وصولاً إلى خاتمة مفاجئة للغاية ومؤثرة في آن واحد.

تقييم المستخدمون: 4.28 ( 2 أصوات)
الوسوم

أنس بوغداد

مدون ومصمم مغربي عمره 28 سنة، متخصص في مجال التصميم والجرافيك، مهتم بكل ما هو جديد في عالم التقنيات و الأنترنت، طموحه مساعدة الأخرين في الوصول إلى المعلومة بأسهل طريقة ممكنة

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

أضف تعليق

‫wpDiscuz

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق