المراجعاتمراجعات الأفلام

مراجعة : مسلسل Prison Break الموسم الخامس الحلقة الأولى

في الرابع من أبريل من سنة 2017 إنطلق أول حلقة للموسم الخامس من المسلسل الشهير Prison Break و لتي تحمل عنوان Ogygia، سوف نقوم اليوم بمراجعة الحلقة الأولى من المسلسل. 

تحذير: هذه المراجعة تحتوي على كشف أحداث الحلقة

مراجعة : مسلسل Prison Break الموسم الخامس الحلقة الأولى
مراجعة : مسلسل Prison Break الموسم الخامس الحلقة الأولى

للحرية ثمن، لقد فارقت الحياة منذ سبعة أعوام، تركت خلفي أخ وزوجة وابن. لكن يمكن للموتى أن يتحدثون إليك، فقط إذا أنصت جيدًا. إنّهم حولك، يتواصلون معك ويحاولون إخبارك شيئًا ما. لكن ليس جميع الموتى متشابهون، فبعضهم مات حقًا وبعضهم زيف موته، ويبقى السؤال: أتصدق أنّهم ماتوا حقًا؟ هل من مات هو من ظننته حقًا؟ الموتى سيتحدثون. فقط أنصت جيدًا.

هذه الكلمات القصيرة سوف تسمعها في بداية الحلقة الأولى من المسلسل بصوت البطل (مايكل سكوفيلد)

وهكذا يبدأ الموسم الجديد بمايكل سكوفيلد الذي يخبرنا أنّه ربما ليس ميتًا حقًا، وتبدأ الحلقة بالمكان الذي بدأ منه كل شيء “سجن فوكس ريفر” فتكون المفاجأة الأولى حيث نجد أنّ “ثيودور باجويل” الشهير ب”تي باج” يستعد لمغادرة السجن بعدما تم إطلاق سراحه بشكل غامض وغير مفهوم، وبينما يسلمه حارس السجن حاجياته يُسلمه خطاب ورد إليه اليوم، وهو الخطاب الذي يفتحه”تي باج” لتظهر على وجهه علامات الدهشة.

ثم نترك “سجن فوكس ريفر” لنذهب إلى شيكاغو فنجد”لينكولن بوروز” يهرب من أحد الأشخاص الذي يتضح أنّه أحد أفراد العصابات والذي اقترض منه “لينكولن” أموالًا، وبعد أن يتمكن من الهرب والعودة إلى منزله يجد”تي باج” في انتظاره ليخبره عن المفاجأة التي وردت إليه في الخطاب المُرسل إليه، حيث أنّ الخطاب يحوى صورة باهتة لـ”مايكل سكوفيلد” مع خلفية غير واضحة لبلد يبدو عربي، الأمر الذي يفتح مجالًا لاحتمال كونه على قيد الحياة، ولكن”لينكولن” لا يُصدقه ويطرده بعد أن يأخذ منه الصورة.

بعد أن بذر “تي باج” الشك في نفس”لينكولن” يُقرر الأخير الذهاب إلى “سارة تانكريدي” أرملة “مايكل” التي تزوجت مرة أخرى بعد وفاته، ويُخبرها بالأمر كله لكنها تؤكد له أنّ “مايكل” كان مريضًا جدًا بشكل يستحيل معه أن يكون حي، وشككت في الصورة وأكدت أنّها غالبًا مزورة بشكل ما.

ثم نعود لـ “تي باج” الذي تصله رسالة غريبة عند تفقده بريده الإلكتروني، من طبيب مُتخصص في الأجهزة التعويضية، ويطلب منه لقاءه للأهمية.

وهو اللقاء الذي يتم بالفعل ونعرف أنّ الطبيب يقوم بتجارب خاصة بالأجهزة التعويضية والأطراف الصناعية، وأنّه قد تلقى دعم مالي كبير لتلك التجارب ولكن بشرط أن يقوم باستدعاء”تي باج”، وتركيب طرف صناعي متطور له بدلًا من يده التي تم بترها سابقًا بعد هروبهم من السجن، وبالفعل يوافق”تي باج”ويجري العملية ويعرف من الطبيب بعد ذلك أنّ المتبرع صاحب الدعم المالي هو شخص مجهول يُسمي نفسه”اوتيس”وهي كلمة يونانية تعني لا أحد.

أمّا “لينكولن” فيقوم بدراسة الصورة ليكتشف شفرة ما مخفية داخل الصورة تحوي كلمة واحدة هي”Ogygia”،فلا يكفيه رفض “سارة” القاطع لاحتمال عدم وفاة “مايكل”، ويقرر نبش قبره ليرى بنفسه فتكون المفاجأة الثانية حيث لا توجد جثة بالقبر فقط بذلة محشوة بالأوراق القديمة، وعلى السترة مُلصق باسم”كانيل أوتيس”.

ثم تتسارع أحداث الحلقة ونجد مجهولين يحاولون قتل كل من”لينكولن”و”سارة”، الأمر الذي يدعم شكوك “لينكولن” بأنّ شقيقه حي، ويقرر بدء رحلة البحث عنه، وأول ما يفعله هو البحث عن الكلمة التي وجدها على الصورة فيجد أنّها اسم أحد السجون بدولة اليمن، وهنا تأتي المفاجأة الثالثة وهي ظهور”بنجامين مايلز فرانكلين” الشهير ب”سي نوت” الذي قام بتغيير حياته تمامًا حيث أشهر إسلامه، ويعمل في أحد المراكز الإسلامية وبالتالي يلجأ إليه “لينكولن”؛ رغبة في استخدام صلاته ليتمكن من الدخول إلى السجن اليمني والبحث عن”مايكل”.

وفي المركز الذي يعمل به “سي نوت” يحاول “لينكولن” البحث عن اسم “مايكل” في السجن اليمني، لكن يتم الرد بعدم وجود هذا الاسم في السجن، وعند محاولة البحث عن صورة لـ”مايكل” لإرسالها للسجن يفاجأ “لينكولن” أنّ كل من يحمل اسم “مايكل سكوفيلد” هو شخص آخر غير شقيقه، الأمر الذي يؤكد وجود مؤامرة ما لمحو تاريخ “مايكل” ووجوده.

ويقرر “سي نوت” السفر مع”لينكولن” لمساعدته على التواصل في اليمن، وبمجرد وصولهم للعاصمة اليمنية تتم محاولة لقتلهم، ولكن ينجحون في الهرب بمساعدة أحد صِلات “سي نوت” العربية.

ولكي يدخلوا السجن اليمنى يطلب الشخص الذي يساعدهم الحصول على جواز سفر “لينكولن”، وبرغم رفض”سي نوت” لذلك إلاّ أنّ “لينكولن” يعطيه ما يريد، وينجحون في الوصول للسجن اليمني ويطلبون زيارة “مايكل سكوفيلد” فيؤكد الضابط هناك بعدم وجود أي سجناء بهذا الاسم، ولكن عندما يعرض عليه “لينكولن” الصورة الباهتة الغير واضحة لـ”مايكل” يقول أن هذا الشخص ربما يكون “كانيل أوتيس” – نعم هو نفس اوتيس الذل تبرع لعمل العملية لـ “تي باج” والذي تحوي السترة اسمه –، وهو الاسم الذي يتبين بعد ذلك أنّه اسم واحد من أشهر الإرهابيين فيطلبون مقابلته، وبالتصوير البطيء نرى شخص ما يتحرك بين الجموع ليحضر الزيارة.

إنّه حي

نعم إنّه حي، “مايكل سكوفيلد” حي في السجن اليمني، ولكن تأتي المفاجأة الثالثة حيث أنّه يدعي أنّه لا يعرف كل من “لينكولن” و “سي نوت”، وعندما يسأله “لينكولن” عن الوشم الجديد الذي يرسمه على جسده يسأل: “ماذا تقصد بالجديد؟” وكأنّه لا يعرف شيء عن الوشم القديم على الإطلاق.

للوهلة الأولى يبدو الأمر وكأنّه فاقد للذاكرة، ولكن عندما يدير ظهره للعودة إلى زنزانته ندرك من تعبيرات وجهه أنّه يذكر جيدًا كل شيء، ولكن هناك مخطط جديد يُدبره سنعرفه بالتأكيد في الحلقات القادمة.

المصدر          : أراجيـك
صاحب المقال : رشا توفيق

تقيم الحلقة الأولى من مسلسل Prison Break الموسم الخامس

تقيم الفيلم - 9.5

9.5

جيدة

وأخيرًا مرحبًا بعودتك”مايكل سكوفيلد” لقد افتقدناك حقًا، وننتظر الحلقات القادمة على أحر من الجمر.

تقييم المستخدمون: 5 ( 2 أصوات)
الوسوم

أنس بوغداد

مدون ومصمم مغربي عمره 28 سنة، متخصص في مجال التصميم والجرافيك، مهتم بكل ما هو جديد في عالم التقنيات و الأنترنت، طموحه مساعدة الأخرين في الوصول إلى المعلومة بأسهل طريقة ممكنة

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

1 تعليق على "مراجعة : مسلسل Prison Break الموسم الخامس الحلقة الأولى"

أضف تعليق

فرز بواسطة:   الأحدث | الأقدم | الأكثر تصويتاً
trackback

[…] مراجعتنا للحلقة الأولى للموسم الخامس من المسلسل الشهير Prison Break ، سوف نقوم […]

‫wpDiscuz
إغلاق