مراجعة فيلم Warcraft

يعج عالم Warcraft بالقصص التي يمكن أن تروى. ولقد تمكنت كل لعبة من تقديم شخصيات وقصص وأساطير ومواقع بنجاح وعثرت على طرق مثيرة لتجتذبنا إلى عالمها الخيالي المدهش. حتى لعبة تبدو بسيطة مثل Hearthstone تمكنت من نفخ الحياة في شخصياتها وإعطائهم عمقاً يجعلك تهتم حقاً لما يحدث معهم. لكن لسوء الحظ، لم يكن أي من هذا موجود في فيلم Warcraft. بل في الحقيقة لقد قدم الفيلم شخصيات مملة وقصة مفككة ومؤثرات رهيبة مولدة عند طريق الحاسوب (CGI).

أتكلم بكل صراحة، لقد كنت أنتظر فيلم Warcraft بفارغ الصبر منذ رأيت أول عرض دعائي له، ومن شدة حماسي أشعر أن هناك الكثير من الأمور التي يمكن أن أسامح هذا الفيلم بخصوصها. لكني لا أستطيع أبداً أن أتغاضى عن الطريقة التي عوملت بها الشخصيات. تمتلك شخصيات مثل Anduin و Gul’dan و Medivh تلك الصفات القوية والقصص المذهلة في عالم Warcraft لكن تصويرها في الفيلم لم يظهر أي احترام لهذا. وبدلاً من ذلك رأينا شخصيات ضعيفة ذات بعد واحد وفي بعض الأحيان يبدو أن الممثلين بحد ذاتهم لا يعرفون ماذا يفعلون مع هذه الشخصيات.

Warcraft-Movie-HD وبالحديث عن الممثلين، الجميع باستثناء Toby Kebbell (والذي لعب دور Durotan) و Anna Galvin (والتي لعبت دور زوجته Draka) كان مروعاً. إن أداء الممثلين كان غير مقنع وغير قابل للتصديق إلى درجة لا تشعر أنك تهتم حقاً بمصائبهم. كان يبدو الانسجام بينهم مفروضاً عليهم لدرجة أن علاقاتهم لا تترك ذاك الأثر الكبير على المشاهدين كما كان يمكن لها أن تكون. وأيضاً الشخصيات بحد ذاتها ليست منطقية. فعلى سبيل المثال: لقد كانت Garona (والتي لعبت دورها Paula Patton) عبدة طيلة حياتها وتعرضت للضرب مراراً وتكراراً، كنت أتوقع منها أن تكون جبانة وخائفة بعدما عانت من صدمات جسدية ونفسية لسنوات طويلة. لكنها بدلاً من ذلك ذات شخصية واثقة وتظهر مهارات قتالية أفضل من جنود مدربين. كيف تمتلك تلك الثقة بالنفس؟ كيف تعلمت كيفية القتال؟ وبدلاً من أن تعطينا شخصيتها لمحة عن ماضيها، تقوم بنكرانه تماماً، والآن أنا لا أهتم بكونها قد عانت كثيراً كعبدة لأنني لا أصدق الأمر.

img5

وبالإضافة إلى ذلك، هناك الكثير من المشاكل الصغيرة بالتمثيل التي تخرجك من حالة الاندماج بالفيلم. لا يستطيع الممثلين أن يقرروا إذا كانوا يريدون التحدث باللكنة البريطانية أم الأمريكية لذا يستمرون بالتبديل بينهما في كثير من الأحيان. والناس في نفس المملكة أيضاً لا يتشاركون اللكنة نفسها. يكون الحوار في بعض الأحيان رسمياً وفي أحيان أخرى تحاورياً. والقائمة تطول. وتضفي جميع هذه المشاكل تأثيراً سلبياً على متابعة الفيلم وقد صعبت عليّ كثيراً تصديق أن هذا عالم حقيقي، وبأن أولئك الناس يعرفون بعضهم البعض طيلة حياتهم، وبأن هذه قصصاً هامة، وبأني يجب أن أهتم بأي من ذلك.

img1
إن القصة في جوهرها جيدة وتتوسع على الرمادية الأخلاقية للحرب والسلم والقرارات الصعبة التي نجبر غالباً على أخذها. لكن المخرج Duncan Jones قدمها بطريقة مربكة إلى درجة أن العبرة منها قد ضاعت تماماً. كانت هناك الكثير من الأحداث التي جرت والتي كانت ضرورية لدفع القصة إلى الأمام، وفشل Jones في ربطها سوية لجعل التدفق متناغماً. وبدلاً من ذلك كانت القصة تبدو مفككة ومربكة وافتقرت العديد من المشاهد إلى السياق الذي تحتاجه لتمتلك تأثيراً كبيراً. جميع المشاهد كانت مهمة لكن الجمهور لم يندمج بما يكفي في الأحداث ليهتم بالنتيجة.

تقيم فيلم Warcraft

تقيم الفيلم - 8

8

عادي

الخلاصة : إذا كنت من محبي عالم Warcraft، لا أنصحك بمشاهدة الفيلم. فالممثلين سيفسدون عليك شخصياتك المفضلة وستجد قصصاً أفضل بكثير عند اللعب بالألعاب. فشل فيلم Warcraft في صنع عالم يمكننا أن نغرق به ونتوق إلى معرفة كل شيء حوله. لقد افتقر الفيلم تماماً إلى كل الأشياء التي جعلت الألعاب مميزة جداً.

تقييم المستخدمون: 5 ( 3 أصوات)

عن أنس بوغداد

مدون ومصمم مغربي عمره 28 سنة، متخصص في مجال التصميم والجرافيك، مهتم بكل ما هو جديد في عالم التقنيات و الأنترنت، طموحه مساعدة الأخرين في الوصول إلى المعلومة بأسهل طريقة ممكنة

شاهد أيضاً

مراجعة فيلم : Doctor Strange

مراجعة فيلم : Doctor Strange

يلعب الممثل Benedict Cumberbatch دور البطل الذي يحمل الفيلم اسمه، الطبيب الجراح العبقري والمتغطرس Stephen …

أضف تعليق