مراجعات ألعاب الفيديو

مراجعة لعبة Batman: Arkham Knight

كانت لعبة Arkham Asylum، وهي أول لعبة Batman من تطوير استديوهات Rocksteady Studios، تحمل شعوراً من الإنطلاقة الجديدة لألعاب الأبطال الخارقين الحركية. أما Batman: Arkham Knight فهي تحمل شعوراً بالخاتمة المثالية. فهي ترتكز على أسلوب القتال الثوري الذي يعتمد على الهجوم والهجوم المضاد (strike-and-counter) مع أعداء جدد وضربات جديدة، وهي تتوسع عن عالم Arkham City المفتوح مع نسخة أكبر وأكثر تفصيلاً من مدينة Gotham، وهي تقدم مركبة Batmobile جديدة وقابلة للعب بشكل كلي وتجعلها جزءاً هاماً من الآكشن والألغاز في اللعبة، وتجمع بين أقرب الأبطال الخارقين والأشرار في Gotham سوية لتقديم خاتمة مدهشة ورائعة.

اللعبة تمتد على ما يقارب 12 ساعة لعب من مهمات القصة وتنجح جيداً في الترويج للتاريخ الطويل الذي يجمع بين Batman وشخصيات Robin الثلاث، و Jim و Barbara Gordon. تبالغ الحبكة بعض الشيء بدخولها في القدرات الخارقة بشكل أكثر مما يستهويني، وبالتالي شعرت أن الـ Dark Knight كان بأفضل حالاته عندما كانت التهديدات التي واجهها ترتكز على الواقع ولو عن بعد على الأقل، لكن في نفس الوقت تقوم الحبكة عبر قيامها بهذا الأمر بتحريض الحلفاء ضد بعضهم البعض وتدخل إلى عقل Batman بطريقة مثيرة.

وفي حين أن سر هوية الـ Arkham Knight يفقد قوته (وهو شخصية عسكرية ضد Batman يشارك شخصية Scarecrow دور الشرير في اللعبة)، إلا أن هناك مفاجآت أخرى مثيرة تمكنت من شدي بقوة إليها في تلك القصة الغريبة. إضافة إلى ذلك، أعطى الأداء القوي للعديد من الشخصيات اللعبة طابعاً خاصاً: كالصوت الرتيب المزعج لشخصية John Noble الذي يجعله النسخة الأكثر غرابة من Scarecrow حتى الآن، كما وعاد الممثل الصوتي Mark Hamill مع بعض أفضل العبارات وأكثر المشاهد القديمة شهرة للـ Joker من المجلات الهزلية والمضحكة بشكل سوداوي، وبالطبع مع الممثل الصوتي Kevin Conroy الذي يلعب دور Batman من دون شك. كما وقد تظهر هنا وهناك بعض العبارات الرديئة والغبية، معظمها يظهر داخل المهمات، لكن الأمر نفسه ينطبق على أية لعبة أخرى بهذا الحجم.

وحجم هذه اللعبة هائل. حيث بات بإمكاننا الآن استكشاف الجزر الثلاث التابعة لمدينة Gotham City المظلمة والعاصفة، والتي حصلت على طابعها الخاص وعلى اللون بفضل أضواء النيون الساطعة والمعالم الملفتة مثل مقاطعة الـ Chinatown، والـ Wayne Tower، و Ace Chemicals. كل هذه المواقع مفصلة بشكل جميل، وتأثيرات الإضاءة التي تنعكس على الشوارع المبللة تبرز تفاصيل مثيرة للإعجاب. تم إخلاء المدينة مرة أخرى، الأمر الذي يجعل من المستحيل ضرب الأبرياء سواء عن قصد أو من دون قصد. لكن الشوارع أكثر حيوية بكثير من الألعاب السابقة وذلك بفضل الزيادة الكبيرة لأعداد المجرمين المتواجدين هناك، سواء الذين يسيرون على الأقدام أو المنخرطون في مطاردات سيارات بسرعة عالية مع شرطة Gotham. (الرسومات المتحركة التي تحصل عليها عند التصدي لهم عندما يحاولون دهسك مذهلة). وتجدر الإشارة هنا إلى أننا لا نعود إلى الـ Batcave في Arkham Knight، ولا بأس في ذلك بالنسبة لي عند الأخذ بعين الإعتبار كم أمضينا من الوقت هناك في لعبتي الـ Arkham الماضيتان.

001

ويأتي مع هذا العالم المفتوح الجديد الكبير بشكل معتدل وسائل نقل محسنة أيضاً. فليس باستطاعتك فقط الإنزلاق مستخدماً الرداء (cape-glide) بشكل أسرع بكثير وذلك بفضل الخطاف القابل للترقية، بل لديك أيضاً مركبة الـ Batmobile المتحولة والسريعة، والتي تخترق شوارع Gotham City كالصاروخ. حيث ينهار كل شيء في طريقك بطريقة مثيرة وأنت تلاحق المجرمين، كما وهناك بعض الإنفجارات بالحركة البطيئة المثيرة للإعجاب في معارك المركبات البسيطة. (تذكر: Batman لا يقتل، لذا يمكن أن نفترض أن الجميع يبتعد عن طريق هذه المواجهات المشتعلة. والأمر نفسه ينطبق على اللصوص الذين تقوم بدهسهم في الشارع، والذين يتعرضون لصدمة بالسيارة وبالكهرباء سوية). كانت هذه اللحظات الوحيدة التي لاحظت فيها انخفاض صغير بمعدل الإطارات، ولكن لم يكن هذا بالأمر الكثير.

كما ويمكن التحكم بمركبة الـ Batmobile عن بعد، وهذه إضافة رائعة إلى أدوات Batman لحل الألغاز في البيئة. هل عليك التواجد بمكانين في وقت واحد للضغط على زرين سوية، أو التسلل نحو الأعداء الذين قاموا بمحاصرتك؟ لا مشكلة. كما ويمكن استدعاءها من أي مكان تقريباً في الخارج، ما يؤدي إلى القيام بحركة رائعة عندما يغطس Batman بداخلها عند اقترابها منه.

الأمر الجديد هنا هو أنك عندما تضغط مطولاً على الزر الأيسر تتحول الـ Batmobile بسرعة إلى دبابة أبطأ لكن ذات قدرة كبيرة على المناورة والتي يمكنك استخدامها لتفجير الآليات الحربية. لكن هذا… أمر غير اعتيادي بعض الشيء. فمن جهة، هذا أبعد ما يمكن أن يكون عن شخصية Batman. فهو بطل معروف باستخدام قبضتيه، وأسلحته غير القاتلة، ودهائه للتغلب على الأعداء وذلك لأن والديه قد تعرضا للقتل باستخدام المسدس، ومع ذلك ها هو ذا، فارس في درع مستقبلي يقوم بتفجير ما حوله باستخدام الكثير من الأسلحة. (إنها تتحول بشكل أوتوماتيكي إلى ذخيرة غير قاتلة عندما تستهدف البشر). ومن الواضح أن شركة Rocksteady تدرك ذلك جيداً، على اعتبار أنك ستصادف أكثر من شخصية تقوم بالتعليق بأن هذا ليس أسلوبه تماماً.

ومن جهة أخرى، معارك الدبابات ممتعة جداً، حيث أن وجود آليات معادية تسلط خطاً واضحاً لإطلاق النار عندما تكون على وشك إطلاق قذيفة ينبهك على هجوم الأعداء من كافة الاتجاهات ويتيح لك فرصة تجنبهم، وتصبح أكثر صعوبة عندما تدخل الآليات الثقيلة والطائرة من دون طيار المعركة وتحصل أنت على أسلحة ثانوية مثل الـ EMP ووابل من الصواريخ لمواجهتهم. صحيح أن معارك الدبابات ليست مثيرة للاهتمام أو مغرية لتكرارها (replayable) بالمقدار الذي نجده في معارك الـ Brawling والـ Predator المحسنة، إلا أن إضافة هذا النمط الثالث من المعارك إلى عالم Batman يحسن جداً من وتيرة اللعب ويضفي تنوعاً رائعاً، ما يضمن عدم اضطرارنا لتكرار نفس الشيء لفترة طويلة.

002

ويلعب نمط الدبابات دوراً كبيراً بحل الألغاز أيضاً، وذلك بفضل مسدس الخطاف الذي يسحب لك الأشياء ويوصلها إليك. لكن ألغاز البلاتفورمينغ المبنية على الدبابة هي المكان الوحيد الذي تشعر فيه أن الـ Batmobile تبدو فكرة سيئة. فهي ليست ممتعة كثيراً بالقدر الذي تبدو عليه، لأنها وعلى الرغم من قدرتها على المناورة والهجوم، إلا أن قيادتها عبر منحدر ضيق ليست متقنة بشكل يسبب الإحباط. كما وأود أن أنوه أن قيادة الدبابة وأسلوب القتال كليهما أصبحا أكثر متعة عندما قمت بتبديل أساليب التحكم من الهجوم المضاد البديهي (counter-intuitive default) إلى النمط الاعتيادي (toggle mode)، حيث لا يكون عليك الاستمرار بالضغط على زر الدبابة والزر الأيسر (كما علمتنا كل ألعاب قيادة السيارات الأخرى). بإمكانك أن تجد هذا في قائمة الخيارات، ويمكنك أن تشكرني لاحقاً.

ومن ناحية أخرى تبدو أساليب قتال Batman الشهيرة الهجوم والهجوم المضاد والتسلل في معارك الـ Predator أكثر سلاسة من أي وقت مضى، ولقد تمت ترقيتها بالطبع مع إضافة عشرات الآليات الجديدة المثيرة والقوية والتعديلات الدقيقة التي تعطينا المزيد لنختبره ونتقنه. تبدو بعض الحركات الجديدة ذات قوة مبالغ بها في البداية. بإمكانك في المعارك التقاط هراوة أو مضرب بيسبول من الأرض، وهذا يعطيك بضعة ثواني لضرب الأعداء المدرعين أو الذين يحملون عصا كهربائية، وفي معارك الـ Predator نجد أن الحركة المفاجئة التي تقضي بها على عدة أعداء والتي تقتل ما يصل إلى خمسة أهداف غافلين في ضربة واحدة بالإضافة إلى العدة ذات الصوت الآلي والتي يمكنها أن تجذب اللصوص نحو الأفخاخ، كلاهما يساعد على القضاء على الأعداء بسرعة كبيرة. لكن عدد الأعداء المتزايد في اللعبة، وأنواعهم الجديدة مثل المسعف الذي يستطيع حماية حلفائه باستخدام حقول كهربائية (والتي عليك استخدام الـ Bat Claw أولاً لإيقافها قبل أن تتمكن من ضربه) وإعادة إحياء أي شخص قمت بضربه وإفقاده وعيه، توازن اللعبة جيداً. كما وأن تعرضي للمطاردة من قبل اللصوص الذين يستخدمون تكتيكات مثل إلقاء قنابل حارقة على الفتحات الأرضية والتحكم بالطائرات من دون طيار ونشر الألغام الأرضية وكشف مكانك إذا استخدمت الـ Detective Vision لمدة طويلة، قد جعلني كل هذا أغير عاداتي وأولويات استهدافي للعدو.

003

وهناك بعض سيناريوهات المعارك في نمط الحملة والمهمات الجانبية التي تتيح لك التعاون مع شخصيات: Robin أو Nightwing أو Catwoman التي يقودها الذكاء الاصطناعي واستخدامهم لتنفيذ بعض الحركات القاضية الثنائية التي تقضي على أي عدو بشكل فوري وتحولك بشكل مؤقت للتحكم بشريكك (مع المحافظة على عدد الكومبو خاصتك). وبالرغم من أن هذا لا يضيف الكثير من الناحية الميكانيكية، إلا أن القتال إلى جانب أحد الأصدقاء المقربين يشبه صميم شخصية Batman التي اعتدناها. تتيح هذه المعارك المناخية الرائعة للـ Arkham Knight الهروب من دون خوض أية معارك زعماء والتي لم تلق الكثير من المديح في ألعاب Arkham السابقة. صحيح أنك قد تشعر ببعض الخذلان لأنه لن تكون هناك مواجهة جسدية مباشرة مع أكثر المجرمين خبثاً، لكن في بعض الأحيان يكون اللاشيء أفضل من شيء مزعج.

ويكتمل نمط الحملة مع عدد كبير من المهمات الجانبية الرائعة التي تتمحور حول إيقاف أشرار مثل Two Face و Penguin وبالطبع The Riddler. وتمتلك كل سلسلة مهمات أسلوبها الخاص في اللعب، فـ Riddler على سبيل المثال، يمتلك خليطاً من الألغاز النموذجية والمبتكرة ومسارات سباق Batmobile جديدة والتي عليك فيها الإنطلاق بسرعة أثناء الضغط على زر لتمديد أو تقليص أجزاء من المسار أو العوائق قبل لحظات من تعرضك للهلاك أو التحطم والتعرض للإنفجار، أما طاقم Two-Face يقوم بسرقة البنوك ما يضيف جانباً جديداً مع المعارك المؤقتة، ويتطلب القضاء على Man-Bat الاستماع إلى صدى صرخات تحديد المواقع خاصته ومن ثم الهجوم عليه من الهواء. تصبح بعض المعارك، وخاصة مع مرتزقة الـ Arkham Knight الذين يتم القضاء عليهم بالضرب عموماً، مكررة بعض الشيء إذا قمت بها الواحدة تلو الأخرى، لكن خلط الأشياء سوية والقيام بالمهمات عند الحصول عليها تضيف بسهولة 12 ساعة أخرى من أسلوب اللعب المليء بالتنوع. وهذا كله حتى قبل أن تصل إلى معارك التحدي المثيرة للإدمان، والتي تتضمن السباقات ومعارك الدبابات، بالإضافة إلى Game + جديدة.

 
الإجابيات
 
  • تنوع ممتاز بأساليب اللعب
  • أداء الشخصيات قوي
  • عالم مفتوح مليء بالتفاصيل
  • معارك الـ Brawls والـ Predator
 
السلبيات
 
  • الدبابة تبدو أحياناً في غير مكانها

تقيم لعبة Batman: Arkham Knight

القصة - 8
أسلوب اللعب - 9
المؤثرات الرسومية - 9
المؤثرات الصوتية - 9
الذكاء الاصطناعى - 8
عمر اللعبة - 8

8.5

مذهلة

الخلاصة : إذا كانت هذه بالفعل آخر لعبة Batman من تطوير Rocksteady، فلقد حصلت السلسلة على خاتمة مثالية. إن Arkham Knight هي أكبر لعبة Batman على الإطلاق حتى يومنا هذا، ليس فقط بحجم الخارطة، بل أيضاً في المجموعة الواسعة من أساليب اللعب المختلفة، وفي مجموعة الشخصيات فيها. إن إضافة معارك الدبابة يتضارب تماماً مع كل مبادئ Batman، لكنها ممتعة جداً، كما وأن القدرة على استخدام مركبة الـ Batmobile للمرة الأولى يقدم لنا عالماً جديداً مليئاً بالإمكانيات للتفاعل مع مدينة Gotham City. إن Arkham Knight لعبة مذهلة على كافة المستويات تقريباً.

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
الوسوم

المشرف العام

مدون ومبرمج مغربي عمره 32 سنة، متخصص في تصميم المواقع والبرمجيات، مهتم بكل ما هو جديد في عالم التقنيات و الأنترنت، طموحه مساعدة الأخرين في الوصول إلى المعلومة بأسهل طريقة ممكنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

أضف تعليق

‫wpDiscuz

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق