مراجعة فيلم X-men Apocalypse

إنه العام 1983 والبروفسور Charles Xavier مشغول بتعليم جيل جديد من الأولاد الموهوبين. وهذا ما يتمحور حوله فعلياً فيلم X-men Apocalypse: البناء من أجل المستقبل، لضمان إمكانية إنتاج عدة أفلام إضافية أخرى من سلسلة X-Men. إنه ممتع جداً، وطاقم الممثلين الجدد محبب جداً ويؤدون أدوارهم الأسطوية بشكل جيد جداً. لكن إذا كنت تتوقع استمرارية مباشرة أكثر لفيلمي First Class و Days of Future Past مثلما كنت أتوقع أنا نفسي، فقد تشعر ببعض خيبة الأمل.

مر عقد من الزمن منذ رأينا Xavier و Magneto والبقية لآخر مرة. بالنسبة للبعض تغيرت بعض الأشياء في تلك الفترة الزمنية. يستقبل Xavier و Beastالمزيد من الأطفال الموهوبين الذن لا يستطيعون أن يجدوا مكاناً لهم في المجتمع ويقومان بتعليمهم. وفي غضون ذلك، يبدأ Magneto حياة جديدة تحت هوية مزيفة. لكن يتحطم هذا السلام عندما تستيقظ فوة قديمة: Apocalypse، والذي يعتقد الكثيرون أنه أول متحول في العالم، ويسعى لتدمير العالم. بعد التعقيدات التي شهدناها بسبب الانتقال عبر الزمن في Days of Future Past، نجد بأن Apocalypse بسيط ومباشر جداً بشكل إيجابي. لكن هذه البساطة في الحبكة تمتد أيضاً إلى أماكن أخرى، فيتم تجريد العمق والتعقيد اللذين شهدناهما في فيلمي First Class و Days of Future Past.

استثمر كل من هذين الفيلمين قدراً كبيراً من الوقت في إنشاء وتفصيل بعض العلاقات الرئيسية، وفي محورها كانت بالطبع العلاقة الإشكالية بين Professor X (الذي يلعب دوره James McAvoy) و Magneto (يلعب دوره Michael Fassbender)، لكن بالكاد يتشاركان في مشهد واحد هنا. هذه العلاقة المذهلة، التي رأيناها تتطور مع مرور الوقت، قد وضعت جانباً هنا، ونتيجة لذلك يفقد الفيلم حتماً بعضاً من التعقيد والثقل العاطفي.

hqyqxvfnbce8jfpwptqn

وهذا أمر مؤسف لأنه لا يزال لدى الممثلين الكثير ليضيفانه إلى دوريهما. نضج McAvoy بشكل رائع وأصبح معلماً ملهماً. هناك مشهد رائع نرى فيه عشرات الطلاب، من ضمنهم Jubilee، وهم يتعلقون في كل كلمة يقولها، في حين يتألق Fassbender في مشهد مذهل واحد في وقت مبكر من الفيلم والذي يظهر مزيج التهديد والتعاطف الذي تتميز به الشخصية. إنه تذكير قوي بمدى روعة أداء Fassbender، لكن لا يمضي وقت طويل قبل أن يجنده Apocalypse ويتحول إلى مجرد أداة يتم التحكم بها.

لكن هذا يمتد أيضاً إلى شخصيات أخرى في الفيلم. فعلى سبيل المثال تم تهميش كل من Beast و Mystique اللذين تشاركا علاقة معقدة في الآونة الأخيرة. لقد تم إهمال التاريخ على ما يبدو بهدف إعطاء الجيل الشاب مجالاً للنمو. لكن الجيل الجديد من الـ X-Men لحسن الحظ محبوبون وتم اختيار طاقم ممثليه بشكل ممتاز ويتعاملون بانسجام تام فيما بينهم. كنت لن أمانع في الواقع أن أمضي وقتاً أطول بكثير وأنا أشاهدههم وأستكشف ديناميكيات هذا الفريق الوليد. وعلى الرغم من أن وقت الظهور على الشاشة ثمين جداً في Apocalypse، إلا أن المخرج Bryan Singer يجد الوقت الكافي للتركيز على الأقل حول Cyclops و Jean بمزيد من التفصيل، لكن مساعدي Apocalypse كانوا أقل حظاً. كان لدى Storm ما يكفي للقيام به، لكن لم يحصل Psylocke و Angel على ما يكفي من الوقت على الشاشة الكبيرة.

maxresdefggault

لكن مما لا شك فيه، هناك شخصية عائدة تسرق الأضواء، وهو Quicksilver يلعب دوره Evan Peters. على الرغم من أني لست واثقاً مما كان Quicksilver يفعله في قبو والدته للسنوات العشر الأخيرة، إلا أن مشهد الآكشن الذي يظهر به هو إلى حد بعيد أفضل مشهد في الفيلم برمته، فهو لا يبرز بشكل مثالي مدى قدراته فحسب بل ينقل أيضاً شيئاً حول شخصيته. أما بقية مشاهد الآكشن فهي أكثر تقليدية، حتى مع مشهد نهاية العالم النهائي عند المقارنة بهذا المشهد.

وقد يكون لاختيار شخصية الشرير دوراً بهذا. يمتلك Apocalypse إمكانات كبيرة كشخصية الشرير، لكن لسوء الحظ يستخدمه الفيلم كمحفز أكثر مما يستخدمه كشرير، كوسيلة لإعادة شخصيات سابقة من حياتهم الجديدة، بالإضافة إلى تحصين الجيل القادم من المتحولين الموهوبين. وهو يفشل في التحول إى شرير حقيقي بحد ذاته. إن Oscar Isaac يؤدي بشكل رائع دور المتحول القديم القادر على تقديم سلسلة من الخطب المنذرة بالشؤم، لكن بالنسبة إلى شخصية تعلن نهاية العالم، نجد بأنه لا يوحي بالكثير من الترهيب والخطر.

3060231-xmen1

ربما يعود السبب إلى أنه قد أمضى معظم مشاهد ظهوره على الشاشة وهو يجند فرسانه الأربعة ويشرف على تحولهم المذهل. فهو يتحدث مطولاً عن احتقاره للقوى العظمى (الولايات المتحدة والاتحاد السوفييتي)، وكيف أن الإنسانية قد أوجدت آلهات مزيفة، لكن لا يوجد سوى القليل جداً من الحديث حول العالم الذي يريد صنعه. أتفهم أن Apocalypse يريد أن ينهي العالم، لكني لست واثقاً تماماً ما الذي يريد أن يفعله به. ترى العواصم وهي تتدمر (مات ملايين الناس بالتأكيد في نيويورك وسيدني وأنت تراها تنهار أمامك) لكن المعركة تبدو فارغة عندما تراقبها عن بعد. هناك الكثير من الدمار في Apocalypse لكن القليل جداً من العواقب أو المآسي. لدرجة أنك تشعر في بعض الأحيان أن الـ X-Men يحاربون في مكان معزول بدلاً من إنقاذ العالم.

كما ويبدو فيلم Apocalypse منفصلاً عن الزمان الذي تجري به أحداثه. لقد قامت أفلام X-Men الأخيرة بعمل مذهل في تصنيف الأحداث التاريخية لحبكاتهم، بما في ذلك أزمة الصواريخ الكوبية وحرب فييتنام، لذا فمن المؤسف حقاً أن Apocalypse لم يستغل بشكل أكبر فترة الثمانينيات الغنية التي تجري بها أحداثه.

تقيم فيلم X-men Apocalypse

تقيم الفيلم - 8

8

جيد

الخلاصة كخاتمة للثلاثية، يفشل Apocalypse في الارتقاء إلى مستوى سابقيه. إنه يهمش العلاقات الرئيسية لصالح إنشاء علاقات جديدة، ويفتقر إلى العمق وإلى إضفاء النكهة التاريخية التي شهدناها في الأجزاء الأخيرة السابقة. لكن إذا نظرنا إليه باعتباره فصلاً جديداً في السلسلة نجد أن Apocalypse فيلم ممتع من دون شك ويقدم مغامرة مسلية ويقوم بعمل جيد في تأسيس جيل Xavier الجديد من المتحولين.

تقييم المستخدمون: 4.7 ( 1 أصوات)

عن أنس بوغداد

مدون ومصمم مغربي عمره 28 سنة، متخصص في مجال التصميم والجرافيك، مهتم بكل ما هو جديد في عالم التقنيات و الأنترنت، طموحه مساعدة الأخرين في الوصول إلى المعلومة بأسهل طريقة ممكنة

شاهد أيضاً

Call of Duty: Infinite Warfare

مراجعة لعبة : Call of Duty: Infinite Warfare

لقد اعتنق جزء هذا العام من سلسلة التصويب الشهيرة Call of Duty موضوع الخيال العلمي …

أضف تعليق